اجتماع الهيئة العامة لرابطة وسطاء التأمين العرب

عقد في تونس اجتماع الهيئة العامة لرابطة وسطاء التأمين العرب وبحضور أمين عام الاتحاد العام العربي للتأمين الاستاذ عبد الخالق رؤوف خليل، والمهندس سامر العش مدير عام هيئة الإشراف على التأمين في سوريا .

ودرس المجتمعون الأوضاع التأمينية في مختلف الدول العربية وقضايا تخص الرابطة والعمل التأميني العربي المشترك ، كما جرت انتخابات مجلس غدارة الرابطةوتم انتخاب السيد ايلي زيادة من لبنان رئيساً لمجلس إدارة رابطة وسطاء التأمين العرب والمهندس هيثم الحريري رئيس اتحاد وكلاء ووسطاء التأمين في سوريا نائباً أول لرئيس الرابطة والسيدة عقيلة العرقوبي من تونس نائباً ثانياً وكل من السادة ايهاب سمير من مصر و يوسف رزق الله من لبنان وحبش فراج من الاردن و فواز المقيد من الأمارات و سعيد انطوان من سلطنة عمان اعضاء لمجلس الإدارة ، وايضاً تم اتخاذ العديد من القرارات منها :

  • أن يكون اجتماع الهيئة العامة للرابطة القادم في سوريا وباستضافة من اتحاد وكلاء ووسطاء التأمين في سوريا
  •  على أن تصور كافة عقود التأمين عن طريق وكلاء ووسطاء التأمين وليس بشكل مباشر عن طريق الشركات وذلك حفاظاً على حقوق المؤمن لهم
  • اوصت الهيئة العامة الطلب من الجمعيات واتحادات التأمين العربية بأن يتم إشراك ممثلين من اتحادات وكلاء ووسطاء التأمين العاملين في الأسواق العربية في مجالس إدارات الجمعيات واتحادات التأمين العربية المحلية ، وأن تنال هذه التوصيه ما تستحقه من عناية واهتمام لكي يحصل التكامل بين شركات التأمين والوطلاء والوسطاء لتوحيد الرؤى والأهداف .

وعلى هامش الاجتماع توارس المجتمعون وبمبادرة من رئيس اتحاد وكلاء ووسطاء التأمين في سوريا أن يتم عقد مؤتمر تضامني للتضامن مع صمود سوريا وتعزيز هذا الصمود وايضاً لرفض الحصار الاقتصادي على سوريا وشعبها وسوف يتم التواصل مع الأمانة العامة وبعد القيام بالتحضيرات المطلوبة تحديد موعد هذا المؤتمر الهام .

ابرز هاذا الاجتماع دور وأهمية الكوادر السورية التأمينية وتفاعلها مع محيطها العربي وايضاً اهمية نقلها الصورة الحقيقية عما يجري في سورياوالتضليل الإعلامي الممارس على سوريا والذي تم التنديد به في الاجتماع من خلال موافقة الحاضرون بالاجماع على عقد الاجتماع القادم للهيئة العامة لرابطة وسطاء ووكلاء التأمين العرب في سوريا